(سابك) تؤسس شركة لتوحيد عملياتها في قطاع المغذيات الزراعية

أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) اليوم الأحد بتأسيس شركة جديدة باسم شركة “سابك لاستثمارات المغذيات الزراعية” تجمع فيها حصصها ومساهماتها في شركات عديدة متخصصة في إنتاج باقات متنوعة من المغذيات الزراعية.

وقال يوسف بن عبد الله البنيان؛ نائب رئيس مجلس إدارة (سابك) الرئيس التنفيذي ، إنت إدماج أعمال (سابك) في قطاع المغذيات الزراعية تحت مظلة واحدة يمثل جزءا من استراتيجية التحول التي تنتهجها (سابك)، لتحقيق نمو ناجح طويل الأجل ومستدام.

وأضاف البنيان أن (سابك ) تتمتع بسجل ناصع من مبادرات النمو التي حققتها الشركة من خلال المشاريع والاستثمارات المشتركة، سواء في الشركات المدرجة أو الخاصة، وستؤدي هذه الخطوة إلى تمكين (سابك) من تحقيق النمو، وتسريع مبادرات تشغيلية أكثر كفاءة، تسهم في زيادة الإنتاج بشكل عام.

ومن المقرر أن تشمل قائمة الشركات, الجبيل للأسمدة (البيروني)، والوطنية للأسمدة الكيماوية (ابن البيطار)، وشركة الخليج لصناعة البتروكيماويات (جيبيك)، و(شركة معادن للفوسفات)، وشركة (معادن وعد الشمال للفوسفات).

كما وّقعت (سابك) مذكرة تفاهم مع شركة الأسمدة العربية السعودية (سافكو) التابعة لها، لتمكين التكامل بين أصول الشركة الجديدة, شركة سابك لاستثمارات المغذيات الزراعية و(سافكو)، وذلك بعد أخذ جميع الموافقات التنظيمية وموافقات المساهمين، حيث من المتوقع أن يتم الانتهاء من عملية التكامل في نهاية العام القادم.

وتمتلك (سابك) حاليًا حصصًا متفاوتة في عدد من الشركات التي تصنع باقة واسعة من الأسمدة (المغذيات الزراعية) مثل اليوريا، والأسمدة المركبة والفوسفاتية، حيث تمتلك 50% من أسهم شركة (البيروني)، و50% من أسهم شركة (ابن البيطار)، و33.33% من أسهم شركة (جيبيك)، و30% من (شركة معادن للفوسفات)، و15% من شركة (معادن وعد الشمال للفوسفات)، كما تمتلك (سابك) نسبة 43% من أسهم شركة (سافكو)، ما يجعلها مساهماً رئيساً في الشركة.

يُذكر إن وحدة العمل الاستراتيجية للمغذيات الزراعية وإدارات التسويق والمبيعات والتقنية والابتكار ستبقى جزءاً رئيسياً من (سابك)، وستسهم في تنفيذ استراتيجيتها للعام 2025م، من خلال أذرعتها الاستثمارية في هذا المجال.

محمد أمين زهران

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

“الأراضي البيضاء” تخصص 138 مليون ريال لـ”إسكان عنيزة”

أعلن برنامج “رسوم الأراضي البيضاء” عن تخصيصه 138 مليون ريال لاستكمال تنفيذ وإيصال خدمات البنية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.