ريادة الأعمال..عالم لايعرف التثاؤب

تميزت “رواد الأعمال” بأنها أول مجلة عربية متخصصة في ريادة الأعمال، فبدأت تبرز مع اهتمام حكومات الدول العربية بالفكر الريادي الحديث الذي يقوم على إبداعات وابتكارات الشباب.

إنَّ منسوبي المجلة جميعهم فخورون بما يقدمونه من عطاء لامحدود، يسهم في تذليل العقابات أمام الطاقات البشرية الواعدة في عالمنا العربي، وإطلاعهم على تجارب ونجاحات الدول الأخرى في ريادة الأعمال من خلال توصيل المعلومات الثرية التي تستند على عمق التفكير واحترافية المنهج.

هذه هي مجلتكم؛ رواد الأعمال، التي تتجدد مع بزوغ كل عدد؛ لتضيف لعالم الريادة فكرًا جديدًا من شأنه النهوض بالرياديين والرياديات إلى قمم الجبال. ولعل ملحق الفرنشايز- الذي تصدره المجلة-هو بمثابة الحصان الرابح الذي نافست به المجلة مختلف المجالات ذات العلاقة محليًا ودوليًا؛ إذ شكَّل  الملحق مدرسة نوعية، أصبحت مرجعًا للمهتمين، والباحثين، والمستثمرين، والمؤسسات العامة في الدول.

إنَّ احتفالنا بالعدد رقم 100 للمجلة، يعد حافزًا  معنويًا كبير تتفجر معه أفكارنا الخلاقة ومساهماتنا البنَّاءة التي تحمل معها رؤية أمة، وطموح أجيال، وأمل قادة عظام؛ كل هذه المسؤوليات تقع على عاتق مجلة “رواد الأعمال” التي لاتعرف التثاؤب.

 

عن محمد بن دليم القحطاني

خبير فرنشايز عالمي، عضو الهيئة الاستشارية لمجلة رواد الأعمال

شاهد أيضاً

الأسبوع العالمي لريادة الأعمال.. ومراجعة الآليات

لا شك في أن الاحتفال بالأسبوع العالمي لريادة الأعمال، يحمل في طياته كل عام، تجديدًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.