جان كوم.. مؤسس واتس آب

“سعى بقوة إلى العمل في أشهر موقع تواصل اجتماعي في العالم؛ وهو فيسبوك، لكنه رُفض، ثم تمر الأيام ليلجأ إليه مؤسس فيسبوك لشراء ابتكاره بمبلغ خيالي”.

تُعد قصة نجاح جان كوم؛ مبتكر واتس آب مثيرة للعجب، وأكبر دليل على جوهر ريادة الأعمال؛ ألا وهي الفكرة المبتكرة التي تفيد المجتمع، ليس محليًا فحسب، بل عالميًا أيضًا، علاوة على التمتع بصفات المثابرة، والإصرار، والطموح التي يفتقدها كثيرون.

انتقل جان كوم من قاع الفقر إلى قمة الثراء؛ من خلال فكرة لعلها خطرت ببال الكثيرين قبله، لكنه كان مثل نيوتن عندما سقطت عليه التفاحة، ففكر – بخلاف غيره- لماذا سقطت لأسفل وليس لأعلى، فكانت نظرية الجاذبية التي قام على أساسها اكتشافات مذهلة ليس في عالم الفيزياء فحسب، بل أرست أيضًا دعائم شاملة وعميقة للنظريات اللاحقة.

وكانت الصفقة التاريخية التي أبرمها جان كوم ببيع واتس آب إلى مارك زوكربيرج؛ مؤسس فيسبوك مُقابل 19  مليار دولار، الباب الذي دخل من خلاله عالم المليارديرات. ومن أعجب الشروط التي اشترطها جان كوم على مارك، عدم تغيير أو تطوير فكرته، وعدم نشر إعلانات من خلال التطبيق؛ وهو ما وافق عليه مارك؛ ليصبح وتس آب مُنفصلًا عن فيسبوك .

طفولته ونشأته

في قرية صغيرة بأوكرانيا، ولد جان كوم عام 1976  في عائلة فقيرة، وكان الابن الوحيد. انتقل إلي الولايات المتحدة الأميركية؛ بسبب الاضطرابات السياسية المُستمرة، فكان يستثمر وقته في المرحلة الثانوية، في قراءة كُتب في مجال تكنولوجيا المعلومات، وكان يستعير الكُتب لأيام ثم يعيدها؛ لعدم امتلاكه ثمن شرائها، ثم التحق بجامعة سان خوسيه ستيت san jose state university.

الحياة العملية

بدأ جان كوم حياته العملية أثناء دراسته بالجامعة؛ وذلك لتوفير نفقات الدراسة، فعمل حارسًا بدوام جزئي بشركة إرنست آند يونغ، وبعد 6  أشهر عمل مهندس تكنولوجيا بشركة ياهو.

ولما تُوفيت والدته عام 2000  ، أصابه حزن شديد، إلا أن صديقه المُقرب براين، ساعده في تجاوز الصدمة. أخذ راحة من العمل لمدة عام، سافر خلالها إلى عدة دول في أمريكا الجنوبية، ثم عاد إلى كاليفورنيا ليبحث عن عمل في فيسبوك، أو تويتر، فكان دون جدوى.

بدأ يبحث عن فكرة يؤسس بها مشروعًا، فتذكر الأيام التي واجه خلالها صعوبة شديدة في التواصل مع والده، نظرًا لارتفاع سعر المُكالمات؛ لذا فكر في تأسيس تطبيق يتيح للناس التواصل مجانًا، فكان الوتس آب.

أشهر أقواله 

  • ” إن القيام بعمل واحد في وقته، وإنجازه، خيرٌ من الانشغال بأعمال متفرقة”.
  • “التواصل هو في جوهر مجتمعنا؛ وهذا ما يجعل منا بشرًا.”

واتس آب Whats App

كانت انطلاقة جان كوم في عالم التكنولوجيا، عندما ابتكر تطبيق واتس آب؛ إذ بدأ برمجة مشروعه، ثم عمل على تنفيذه وتحميله إلى آيفون. تميز التطبيق الجديد بالتخلص من العيوب التي كانت موجودة ببرامج المُحادثة وهي BBM، G-Talk ، فهو لا يطلب منك معلومات؛  مثل البريد الإلكتروني، والعمر، والسن، والجنس، بل يتم التسجيل برقم هاتفك الجوال، علاوة على سهولة تحميله من خلال موقع Play Store ، كما يتميز بخصوصية تامة .

المسؤولية الاجتماعية

احتل جان كوم المركز الرابع من حيث  قيمة تبرعاته الإجمالية التي بلغت  556  مليون دولار.

صفات ريادية

تمتع جان كوم بصفات ريادية كانت طريقه للنجاح:

  1. الابتكار: فالتطبيق يخدم الناس بشكل فعّال، ويحافظ على أموالهم، ويجعل حياتهم أكثر متعة.
  2. المثابرة: لم يخجل من رفض توظيفه بشركة فيسبوك، فأصر على النجاح.
  3. الطموح: فقد حقق طموحه بتوفير وسيلة للعالم أجمع يتواصلون من خلالها مع غيرهم، تتسم بالأمان ولا تكلفهم كثيرًا.

أرقام مذهلة

  • بعد 5 سنوات من انطلاق واتس آب، بلغ عدد المُستخدمين 450  مليون مُشارك، وبلغت قيمته 8  مليار دولار.
  • يتم تداول أكثر من 10 مليار رسالة، وحوالي 400  مليون صورة يوميًا، علاوة على آلاف المُسجلين الجدد يوميًا.
  •  بدأ واتس آب عام 2010   يدُر عائدًا بلغ 5000  دولار شهريًا ، مع إصدار نُسخة لنظام أندرويد، وبلاك بيري.
  • دخل واتس آب في عام 2011 قائمة أعلى التطبيقات شهرة وتحميلًا بالولايات المتحدة الأميركية.
  • اشترى فيسبوك تطبيق واتس آب عام 2014 مُقابل 19 مليار دولار.
  • بلغ عدد المُستخدمين الناشطين شهريًا عام 2015 أكثر من 700 مليون.

عن أحمد فاضل

مدون وصانع محتوى، يكتب في عدة مجالات منها التعليم، السوشيال ميديا، وأيضا لديه المدونة الخاصة به التي يقوم من خلالها بتقديم النصائح عن كيفية كتابة المحتوى ، ومهتم بريادة الأعمال والبيزنس.

شاهد أيضاً

كولونيل ساندرز..وخلطة كنتاكي

أقواله الشهيرة –        “تذكر أن كل فشل، يمكن أن يكون نقطة انطلاق لشيء أفضل”. –        …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *