تنمية الصادرات البريطانية تقدم عروضا تمويلية للموردين السعوديين

أكد لويس تايلور؛ الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية الصادرات البريطانية، استعداد الهيئة لتقديم مجموعة متنوعة من الدعم المالي لطالبي المنتجات والخدمات البريطانية، من الموردين الخارجيين والسعوديين منهم بوجه الخصوص، وذلك ضمن اشتراطات ميسرة، وميزات إضافية.

وجاءت تصريحات تايلور، خلال اللقاء الذي شهدته ـ أمس الثلاثاء ـ غرفة الشرقية، بحضور عبدالحكيم العمار الخالدي؛ رئيس مجلس إدارة الغرفة، وبدر الرزيزا؛ نائب رئيس المجلس، وعضو المجلس بدر العبدالكريم، والأمين العام عبدالرحمن الوابل.

وأوضح تايلور بأن الهيئة حريصة على نجاح كافة عمليات التصدير من المملكة المتحدة، وعدم تأخرها أو تعثرها بسبب نقص التمويل أو التأمين وما شابه ذلك، موضحًا بأن المملكة المتحدة تمتلك خبرة وقدرة تمويلية لدعم المشترين، وتدعم أيضا المشاريع السعودية بما يتماشى مع رؤية السعودية 2030 التي وصفها بأنها من الخطط الأكثر طموحا، والتي دخلت مرحلة جديدة من التنمية الاقتصادية في المملكة العربية السعودية.

وقال المسؤول البريطاني، إن الهيئة تمنح ضمانًا للمصرف الذي يقدم قرضًا للمشتري الخارجي، بحيث يمكنه شراء السلع والخدمات الرأسمالية من المملكة المتحدة، كما يمكن الحصول على القروض بعملات التداول الرئيسية بالإضافة إلى بعض العملات المحلية، مضيفًا أن الهيئة تضمن سياسة تأمين الصادرات الممولة من قبلها ضد مخاطر عدم الدفع بموجب عقد تصدير، أو عدم القدرة على استرداد تكاليف تنفيذ ذلك العقد بسبب أحداث معينة تمنع أداءها أو تؤدي إلى إنهائها، كما تقدم في إطار تسهيلاتها الإقراضية المباشرة قروضا تصل إلى 3 مليارات جنيه إسترليني في المجمل للمشترين في الخارج.

وأشار تايلور إلى أن لدى الهيئة، مشاركة فاعلة في عدد كبير من المشاريع السعودية، أبرزها: النفط والغاز والبتروكيماويات، والطاقة المتجددة، مؤكدًا أن الهيئة تقدم تمويلا على شكل قروض طويلة الأجل (تصل إلى 18 عامًا)، ويصل إلى 85٪ من إجمالي قيمة العقد ، شريطة أن يكون به محتوى بريطاني بنسبة 20٪ على الأقل.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

20 مليون ريال غرامات مخالفة توطين الاتصالات خلال الربع الأول

سجل حجم الغرامات التي فرضتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، خلال الربع الأول من عام 2018 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *