برنامج لاحتياجات الرواد بملتقى شباب وشابات الأعمال بالدمام

ينطلق ملتقى ومعرض شباب وشابات أعمال الشرقية الذي يقام بعنوان ” شاركنا شغفك ” خلال الفترة من 27 – 29 نوفمبر برعاية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز؛ أمير المنطقة الشرقية، في شركة معارض الظهران الدولية إكسبو في الدمام.

أكد مساعد الزامل؛ رئيس مجلس شباب الأعمال بغرفة الشرقية أن الحدث يشهد اهتمامًا بالغًا وخطوات متسارعة في عمليات الدعم والتنسيق والتنظيم، موضحًا أن المعرض سيقدم مشاريع متميزة تتماشى مع أهداف رؤية المملكة 2030.

وأضاف إن بعض الأفكار التجارية لرواد الاعمال جاءت من هواياتهم المفضلة، والتي استطاعوا أن يحولوها إلى مشاريع تجارية ذات جدوى اقتصادية ليحجزوا مكانًا في خارطة الأعمال.
وتأتي هذه الرعاية انطلاقًا من حرص الأمير سعود بن نايف على دعم المبادرات الشبابية، وعنايته واهتمامه بكل ما يخدم الشباب، ويسهم في تطويرهم وتنميته، ويشارك في الملتقى عدداً من الرعاة أبرزهم بنك التنمية الاجتماعية.

ويصاحب الملتقى برنامج علمي يستعرض من خلاله نخبة من المحاضرين الخطوات المهمة التي يحتاجها شباب الأعمال عند التفكير في مشروع حيوي وسبل مواجهة التحديات، ويشمل البرنامج العلمي العديد من المحاور على مستوى الاستثمار في الابتكارات والمواهب، وعوامل استمرار النجاح واثر الارشاد في نجاح المشاريع الناشئة.
وأوضحت العنود الرماح؛ رئيس مجلس شابات الاعمال في غرفة الشرقية أن شابات الأعمال يملكن الطاقة والمبادرة ويستطعن بناء الثقة بالاحتكاك مع أصحاب التجارب والخبرة والانطلاق مما وصلوا له، مشيرة إلى أنه سيشارك عددًا من المختصين في استراتيجيات دعم رواد الأعمال، والتطورات التقنية في بيئة العمل التقليدية.

وقالت الرماح إن الملتقى يعتبر فرصة ذهبية لصاحبات الأفكار الإبداعية كونهن سيقابلن ذوي التجارب الذين حققوا نجاحات مميزة من خلال أفكارهم الابداعية كما سيواجهن أصحاب الخبرة.

كتبت: وفاء عبدالباري

 

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

المملكة تحتل المركز 68 في مؤشر المعرفة العالمي

احتلت المملكة العربية السعودية المركز 68 بين 131 دولة في مؤشر المعرفة العالمي، في إصداره …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *