المخرج محمد السلمان

“لسان” فيلم قصير عرض لأول مرة بمهرجان السينما السعودية في مارس الماضي للمخرج الشاب محمد السلمان، ففاز بجائزة لجنة التحكيم الخاصة في مهرجان السينما السعودي، فما سر الفوز بالجائزة، وكيف سلك المخرج الشاب طريقه للإخراج السينمائي، بالرغم من أنه درس المناجم والمعادن في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن ؟..

من محمد السلمان في سطور؟

تخرجت في كلية كولورادو للمناجم بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن ، وأبلغ من العمر 26 عامًا. تحولت في حياتي المهنية من الهندسة الكهربائية إلى المهنة المحفوفة بالمخاطر، والمتمثلة في صنع الأفلام، وهي الهواية التي نمت معي منذ سن مبكرة.

رحلتي مع صناعة الأفلام

  • أين بدأت رحلتك مع صناعة الأفلام؟ وما أول فيلم عملت فيه؟

بينما كنت أدرس في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، انضممت إلى نادي فنون يديره الطلاب. كنا مجموعة من الشباب متشابهين في أسلوب التفكير؛ حيث استكشفت معهم العديد من أشكال الفن مثل الموسيقى والمسرح، وكان أول إنتاج أعمل فيه هو فيلم قصير يسلط الضوء على الحرفيين التقليديين في السعودية.

لجنة التحكيم الخاصة

  • حدثنا عن فيلمك الفائز؟

“لسان” هو الفيلم الثاني والذي شاركت به في المهرجان السعودي للسينما، وفاز بجائزة لجنة التحكيم الخاصة، وهي جائزة معروفة في كل المهرجانات العالمية، التي تقيم مثل هذه المنافسات.

 تدور أحداث الفيلم حول مزارع بسيط، ناضل في عدة قضايا فوجد نفسه يذهب إلى منحدر يضعه وجهًا لوجه مع أحلك مخاوفه.

وقد سعدنا كثيرًا كفريق عمل للفوز بالجائزة؛ لأن ذلك يحفزنا على الاستمرار ومزيد من الإبداع والابتكار.

تم تصوير الفيلم على مدى خمسة أيام، وركزنا على المرئيات وتقديم تجربة حقيقية جديدة للمشاهدين.

أنثروبولوجيا السحر

  • من أين جاءت فكرة الفيلم؟

كنت أزور مزرعة في الأحساء؛ حيث استولى جمال المنطقة على خيالي، و شعرت برغبة عارمة في تصوير هذا الجمال. كنت مهتمًا بالطوائف في ذلك الوقت، أو بأنثروبولوجيا السحر لأكون أكثر دقة، فتنت بتاريخ السحر في الثقافات المختلفة   وقررت استكشاف هذا الموضوع من خلال الفيلم.

  • وما أهمية الموقع في الفيلم؟

أردنا التقاط حقبة معينة في تاريخنا، عندما كان الناس بسطاء، فقمنا بتصوير العديد من المشاهد الخارجية في الهواء الطلق؛ لأن هناك الكثير من العناصر الخلابة العشوائية  في الطبيعة، والتي لا تجد من يقدر على إنتاجها.

  • لماذا السحر؟ وهو موضوع مثير للجدل؟

نقدم السحر على أساس أنه كوميديا سوداء، علاوة على أننا غالبًا ما نناقشه في المجتمع، ففي أي تجمع عائلي ستجد من يروي  قصصًا عن حوادث مخيفة ويُقسم أنها حدثت، في حين يعتقد آخرون أنه هراء. والغرض من الفيلم هو أن نعكس قطعة من ثقافتنا، ونطرح سؤالًا ونترك للجمهور الإجابة عليه.

ما قراءتك لواقع السينما السعودية؟

على الصعيد الفني، لدينا شباب واعٍ مهتم ، وهو ما قرأته من خلال متابعتي لعدد من الأعمال، وكذلك الأعمال التي شاركت في المهرجان. يتميز هؤلاء الشباب بحبهم للسينما والإنتاج السينمائي؛ وهو ما يظهر من خلال رغبتهم في العمل على الرغم من ضعف الدخل والظروف المحيطة بالسينما في المملكة.

لذلك تجد هؤلاء الفنانين يلجأون للعمل في الإعلانات التلفزيونية، وغيرها كمصدر  دخل أكثر من إنتاج الأفلام.

هيئة للترفيه

مؤخرًا أنشئت الدولة هيئة للترفيه، ما الذي يمكن أن تقدمه؟

إذا كان هناك ما يمكن أن تقدمه هيئة الترفيه، فهو عمل فعاليات أفلام من خلال عمل تذاكر. ومن المهم أن تكون لنا فعاليات للسينما حتى ولو لم تسمِها سينما؛ وذلك لوجود حساسية بشكل أو بآخر بين الناس تجاه كلمة فيلم. وأعتبر هذا خيارًا أفضل من فتح سينما عالمية؛ لأن السينما العالمية ستمتلئ بالأفلام الأجنبية، وهو ما يعيدنا ثانية إلى مشكلة عدم الاهتمام بالسينما السعودية.

وأنوه إلى وجود إنتاج كبير في المملكة والخليج، وهي موجة عالية يلاحظها الجميع في الفترة الأخيرة، وتحتاج لدعم المجتمع، والجهات المختصة.

  • كلمة أخيرة؟

كنت محظوظًا أن يكون معي طاقم فيلم متحمس وجاد في العمل، ولولا  إبداعهم وعملهم الجاد لما خرج هذا الفيلم  ليرى النور.

حوار: سميح جمال

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

محمد نويتو : ثلاثة محاور لتطوير حاضنات الأعمال بوادي مكة

حاوره: حسين الناظر نعمل على ثلاثة محاور لتطوير حاضنات الأعمال طبقًا لرؤية 2030 نعيش العصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *