الفرنشايز-في-السعودية

الفرنشايز في المملكة.. عقبات وفرص(2)

تستخدم الدراسة البحث الوصفي للحصول على معلومات حول الوضع الحالي للظواهر لوصف ” ما هو موجود” فيما يتعلق بالمتغيرات والظروف التي يمر بها الوضع. بمعنى، أن البحث الوصفي يصف الظاهرة كما هي موجودة في الواقع.

 كذلك، يستخدم هذا المنهج؛  للوصول إلى معلومات حول خصائص موضوع معين. ويكون الهدف الرئيس للبحث الوصفي تقديم تقرير دقيق للوضع؛ للإجابة عن الأسئلة التالية:

  1. ما هو الوضع الراهن للفرنشايز في السعودية؟
  2. ماهي العقبات الأساسية التي تعوق مشاريع الفرنشايز في السعودية؟.
  3. ماهي فرص الفرنشايز الموجودة لرواد الأعمال السعوديين؟

هناك منهجان أساسيان: المنهج الكمي أو النوعي. ففي الأول، تعتمد النتيجة على الأرقام والإحصائيات، بينما يعتمد الآخر على وصف الحدث باستخدام الكلمات.

وبسبب النقص الحاد في الإطار النظري للفرنشايز في السعودية، استخدم المنهج الكمي في هذه الدراسة للتحري عن العوائق التي تواجه النهوض بالفرنشايز وتنميته في السعودية.

العوائق التي تواجه الفرنشايز

أفضل طريقة لتحليل بيانات هذه الدراسة، هي استخدام التحليل المواضيعي اعتمادًا على تجربة البحث التي تضيف قيمًا للبيانات المعطاة من شركات الفرنشايز العاملة في السعودية. والسبب في استخدام نوع التحليل يكون في إنشاء قواعد أساسية لصناعة الفرنشايز في السعودية، وإعطاء فكرة كاملة عما يزعج المانح والممنوح؛ إذ يوفر المشاركون معلومات غنية بشأن العوائق التي تواجه الفرنشايز والفرص المتاحة في المملكة.

النتائج

بعد اكتمال التحليل الدقيق للبيانات الواردة من 41 شخصًا، أُجريت معهم مقابلات من مختلف رخص الفرنشايز، تبين أن العوائق التي تواجه المملكة في مجال الفرنشايز تتركز في المسائل القانونية.

الجدول 3

العوائق والفرض التي تواجه الفرنشايز

اسم الفرنشايز العقبات الفرص
Fuddruckers الخصائص المادية للمنتج قوة الشراء*
Sprit معتقدات عملاء متعددو الجنسيات
Guess تعيين الموظفين انتشار جغرافي مكثف
Aldo انعدام الخبرة قوة الشراء النسائية**
Bershka إعلان غير ممكن توسع السوق السعودي وتطوره **
Aramex تقاليد المجتمع الكثافة السكنية
KFC مسائل قانونية الربحية العالية ***
فندق Ramada اللغة مبيعات متزايدة سنة بعد سنة
  مشاكل تتعلق بالثقافات طابع التحديث
  الأدوات المناسبة للتسويق سوق التجزئة الواعد
  المنافسة العالية النجاح في السعودية يعني النجاح في المنطقة
  إضفاء الطابع السعودي تنوع العملاء
  اللغة الذوق الرفيع للعملاء
    مبيعات عالية في الشرق الأوسط
    آفاق للأعمال بمقاييس عالية
Baskin Robbins   طلب عالٍ للنوعية الجيدة ومنتجات جديدة ***
Adidas   سوق ضخم***
H & M قوانين الحكومة**  
New Yorker   سوق على الموضة*
Zara شحن البضائع  
Pull & Bear    
Koton الاحتيال التجاري(أحيانًا)*  
فندق إنتر كونتنتال

Inter-Continental Hotel

توجه عائلي الطلب المتزايد للفنادق
نادي Beverly hills polo club التقيد ببعض المنتجات اقتصاد قوي **
Krispy Cream    
UPS    
Mother Care    
Berlitz    
FedEx   سوق متنامٍ سريع في الشرق الأوسط
Terranova   جنسيات مختلفة
McDonald’s   توفر كافة عوامل النجاح للشركات العالمية
Edible Arrangements    
Hardees إجراءات العمالة الأجنبية  
Cinnabon الافتقار إلى قبول الأسعار* الضريبة ليست مطلوبة
Budget    
Pizza Hot    
IKEA   الوضع الجغرافي في آسيا
Taco Bell المواقع المختارة  
Segafredo    
Fred Perry   السعوديون يحبون العلامات التجارية الجديدة

 

النجوم الموجودة في جدول 3 تبين القوة التي تحظى بأهمية هذه العوامل. فعلى سبيل المثال، عائق المنافسة العالي يكون أقوى وأكثر أهمية وسط هذه العوامل.ومع ذلك،الفرص الأكثر أهمية كانت في الربحية العالية التي تجنيها شركات الفرنشايز في السعودية.

النتائج والخاتمة

لايزال البحث في المملكة حول الفرنشايز غير مكتشف على نطاق واسع. فالدراسة سلطت الضوء على العقبات الرئيسة التي تواجه قطاع الفرنشايز في السعودية، فيما لا تزال الفرص قيد الانتظار.

أصبح الفرنشايز في المملكة استراتيجية مقبولة لنمو الأعمال، وخلق فرص العمل، وتطوير الاقتصاد، وبات طريقة معترف بها ومشهورة للقيام بأعمال الفرنشايز الحاضرة الآن في أغلب قطاعات الصناعة.

وكانت أهم العقبات الخمس للفرنشايز في السعودية:

  1. المنافسة العالية.

2.مشاكل تتعلق بالثقافة.

3.قوانين الحكومة.

  1. الخصائص المادية للمنتج.
  2. الافتقار إلى قبول الأسعار.

 كذلك، كان أهم خمس فرص:

  1. السوق الضخم.
  2. الربحية العالية.
  3. الطلب العالي لنوعية البضائع والمنتجات الجديدة.
  4. قوة الشراء النسائية.
  5. توسع السوق السعودي وتطوره.

وتظهر نتائج بحث ماركوم، أنّ مطوّري الفرنشايز بالمملكة تمكنوا من تطوير أكثر من 30 فكرة سعودية داخل السوق ؛ بعضها أُطلق دوليًا. لقد تم تقييم أكثر من 300 مفهوم سعودي ناجح لتكون مشاريع فرنشايز محتملة تحتاج إلى تطوير. فالسعودية هي السوق المناسب للفرنشايز.

وتشير إحصائيات مؤسسة النقد العربي السعودي إلى ما يلي:

  • الدخل العالي والقوة الشرائية، فالناتج المحلي للفرد 14.724 دولار.
  • نصف عدد السكان البالغ 23 مليون ممن تقل أعمارهم عن 15 سنة، سافر بعضهم إلى الولايات المتحدة وأوروبا.
  • 27% من السكان هم من القوى العاملة الوافدة إلى السعودية، ويعتبرون الفرنشايز وسيلة لخفض “عدم تطابق المنتج”.
  • قوة البنية التحتية السعودية ، وتوفر الخدمات الداعمة.
  • وجود بنوك عالمية ومحلية.
  • الحكومة تدعم القطاع الخاص وتشجعه.

المملكة عضو في منظمة التجارة العالمية.

عن محمد بن دليم القحطاني

خبير فرنشايز عالمي، عضو الهيئة الاستشارية لمجلة رواد الأعمال

شاهد أيضاً

خالد الهندي: سمعة العلامات التجارية الوطنية تؤهلها لترخيص الفرنشايز خارج المملكة

حوار – حسين الناظر منذ حصوله على البكالوريوس في إدارة أعمال، نجح في حفر تجربة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *