سمر-الحمود

الطبيبة الجراحة سمر الحمود

كانت من أوئل الجراحات السعوديات في مجال جراحة القولون والمستقيم، وهي الآن برفسور مشارك في جامعة الفيصل بالرياض، و مديرة برنامج تدريب الأطباء المقيمين في الجراحة العامة بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث،وأول طبيبه تتولي هذا المنصب.

حصلت الدكتورة سمر الحمود، على منصب استشاري فخري زائر لدى مستشفى سانت مارك البريطاني العريق ؛ إذ تم منحها المنصب بإجماع أعضاء مجلس إدارة المستشفى، تقديرًا لجهودها وتعاونها المستمر مع المستشفى ، وهو منصب لم يمنح لأي جراح من قبل.

حوار: سميح جمال

فماذا قالت في حوارنا معها :

بماذا تقدمين نفسك للقراء؟

أنا حاليًا عضو في اللجنة العالمية لتحكيم الأبحاث العلمية في الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية، كأول مرشحة لهذا المنصب من الشرق الأوسط، وأول امرأة سعودية تحظى بعضوية هذه اللجنة، كما أنني  عضو بفريق عمل الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية لمعايير الفحص المبكر لسرطان القولون والمستقيم، وأول استشارية سعوديه يتم ترشيحها لهذا المنصب.

إعداد برامج الوقاية

بعد مشوار من الإنجازات في مجال الطب والجراحة، في أي محطة تقفين اليوم؟

حاليًا، هناك عدة محطات يتم التركيز عليها؛ أهمها محليًا العمل علي إعداد برامج الوقاية والفحص المبكر لسرطان القولون والمستقيم، وكذلك برامج التوعية لأفراد المجتمع؛ فللعام الثاني على التوالي يتم عمل حملة خليجية للوقاية من السرطان ترأست فيها اللجنة العلمية؛ حيث لاقت الحملة بفضل الله تعالى نجاحًا كبيرًا بمشاركات عدة جهات من جمعيات ومدارس وجامعات ومؤسسات من مختلف القطاعات وفي عدة مدن خليجية.

وعلى المستوى الإقليمي والدولي، كان لي مشاركات تركز أيضًا على محاربة السرطان، وتطوير برامج الوقاية، والكشف المبكر، وبالأخص مع الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية؛ حيث تم اختياري ضمن فريق عمل يضم خبراء عالميين في إعداد التوصيات الخاصة بمعايير الفحص المبكر لسرطان القولون والمستقيم.

علاج السرطان في الوطن العربي

كاستشارية في  مجالك، هل يمكن علاج السرطان في الوطن العربي؟

لا يخفى على الكثيرين، أن عدد حالات سرطان القولون والمستقيم  في ازدياد سواءً في المملكة أو الخليج؛ إذ يحتل حاليًا المرتبة الثانية في السعودية. وللأسف، فإن معظم الحالات تكتشف في مراحل متقدمة، على الرغم من أن هذا النوع من الأورام إذا اكتشف وعولج مبكرًا، فإن نسبة الشفاء منه تزيد بإذن الله عن ٩٠٪ . وليس هذا فقط ، بل يُعد سرطان القولون والمستقيم من الأورام القليلة التي يمكن الوقاية منها قبل حدوثها؛ عن طريق الكشف المبكر. ولكن للأسف بالرغم من ذلك، فإن الكثيرين في مجتمعنا لا يزال لديهم تخوف من القيام بهذه الخطوة؛ وهو ما قد يرجع إلى عدة عوامل منها:

  1. قلة الوعي لدى المجتمع عن أهمية هذا الفحص.
  2. قصور في الجهود المبذولة لرفع الوعي الصحي لدى المجتمع عن هذا السرطان وغيره، بشتى الوسائل التثقيفية الممكنة .

اعتقاد خاطئ

القولون داء الجميع، ولا علاج له – هكذا يردد الناس – ما رأيك؟

للأسف اعتقاد خاطئ،  فأغلب مشاكل القولون يمكن علاجها أو التخفيف منها عن طريق اتباع إرشادات الطبيب المختص. وفي كثير من الأحيان، يعتقد المريض أن الأعراض ناتجة عن القولون، فيعالج نفسه على هذا الأساس، دون الرجوع إلى الطبيب، بينما قد يكون السبب من المعدة أو عضو آخر.

كيف تنظرين لكليات الطب بالمملكة، ولمستقبل أطبائها؟

مستوي الكليات ولله الحمد مميز وفي تطور مستمر. والمستقبل في ظل رؤية 2030وأهدافها الاستراتيجية واعد بإذن الله.

عملتِ بالخارج وشاركتِ في عدة أعمال وبحوث، فكيف تقيمين الأوضاع الصحية في المملكة قياسًا بالخارج؟

ترتقي الخدمات الصحية المقدمة في المملكة إلى مستوى نظيرتها في أرقى المراكز العالمية، كما أن معظم المراكز المتخصصة في علاج مرضى السرطان تقدم الخدمات مجانًا للمرضى؛ وهو ما ليس متوفرًا في المراكز العالمية؛ لأن تكاليف العلاج قد تصل إلى مبالغ باهظة يتحملها المريض.

ما نحتاجه هو زيادة عدد هذه المراكز اعتقاد خاطئ ودعم الكادر الطبي السعودي وهو ما تسعى حكومتنا لتوفيره ؛ إذ يحظى هذا القطاع باهتمام كبير من حكومتنا الرشيدة اعتقاد خاطئ والتي تسعى إلى تطويره ، مع زيادة عدد المراكز والمستشفيات.

يلجأ البعض للعلاج بالخارج، خاصة للتدخل الجراحي، فما السبب في اعتقادك؟

الاعتقاد بأن العلاج بالخارج هو الأفضل، ليس إلا قلة ثقة.

متى تصبح الطبيبة السعودية وزيرة للصحة؟

 المرأة السعودية ولله الحمد تميزت وأبدعت في كثير من المجالات، وقادرة على إدارتها بكل كفاءة، بدعم وتشجيع من حكومتنا والتي تسعى لدعمها لتولي أعلى المناصب بإذن الله.

حوار: سميح جمال

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

المهندسة ريم تركي: “تواصلي” صوت الأصم للعالم الخارجي

درست علوم الحاسب الآلي والإحصاء بجامعة الملك عبدالعزيز، ثم حصلت على دبلوم تطوير قواعد البيانات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *