“السليمان” و “شابات أعمال الشرقية” يجتمعان لاستعراض نتائج زيارة أسبانيا

اجتمع الدكتورغسان السليمان، مستشار وزير الصناعة والاستثمار، رئيس هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بمجلس شابات أعمال غرفة الشرقية برئاسة العنود بنت توفيق الرماح رئيس المجلس ومرام بنت سعيد الجشي نائب الرئيس وهند الزاهد مدير مركز سيدات الأعمال بغرفة الشرقية ، وعدد من العضوات منهم شيرين بنت صالح العبدالرحمن، وأريج بنت حمد القحطاني، ونوف بنت شليويح القحطاني، ونوره بنت بندر المقيطيب، ووعد بنت عبدالعزيز أبو نيان، وسها بنت معن الصانع، ودلال بنت أحمد الرحمة ورشا بنت عثمان التويجري، وندين بنت علي عبدالله.


وقد تم من خلال اللقاء استعراض برامج مجلس شابات الأعمال وخططه لدعم وتنمية رائدات الأعمال وصحاحبات المشاريع الناشئة ، ودوره في تذليل التحديات التي تواجههن.
كما تم إطلاع السليمان على نتائج زيارة وفد مجلس شابات الأعمال الأخيرة لأسبانيا ، والتي تم من خلالها عقد لقاءات رفيعة المستوى مع مسئولي وخبراء وأعضاء عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة والشركات الداعمة لريادة الأعمال والمؤسسات النسائية المعنية بسيدات ورائدات الأعمال ، إلى جانب زيارة عدد من الشركات والتجمعات التجارية والصناعية، بهدف الاطلاع على جهود الحكومة الأسبانية والكتالونية وبرامجها الموجهة نحو دعم المرأة في قطاع الأعمال ، وأيضا آلياتها في تحفيز نمو القطاعات الواعدة لاسيما الصغيرة والمتوسطة .
وقالت العنود الرماح، رئيسة مجلس شابات الأعمال، أن اللقاء شهد إطلاع رئيس هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة على هدف المجلس من هذه الزيارات الخارجية المتمثل في الإلمام بالجوانب الاستثمارية في بلدان العالم ذات الميزات الاقتصادية المتقدمة ، وتمكين شابات الأعمال من التعرف على بيئات اقتصادية مغايرة، وكذلك التعرف على الخبرات في مجالات التنمية الاقتصادية وأهم المنشآت الإسبانية المهتمة بريادة الأعمال ، وتم استعراض الخطوات التي اتبعتها الحكومة الكتالونية لأجل النهوض بقطاعات الأعمال الواعدة ، مشيرة إلى التجربة الكتالونية في النظام الصناعي، الذي عمل على توفير المعلومات الخاصة بالإنتاج الصناعي من أجهزة وخدمات وحلول تكنولوجية ، إلى جانب تحفيز نمو المنشآت الصغيرة والمتوسطة عبر إنشاء مجمعات الحاضنات ومسرعات الأعمال ودعم الابتكار والتقنية .
وأضافت مرام الجشي، نائبة رئيس مجلس شابات أعمال غرفة الشرقية، عضو المجلس السعودي الإسباني أن هذا اللقاء سيعقبه عدة لقاءات رفيعة المستوى مع سمو الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز ، أمير المنطقة الشرقية “لعرض تقرير يتضمن نتائج الزيارة، إلى جانب اللقاء برئيس غرفة الشرقية عبدالرحمن بن صالح العطيشان وأعضاء الغرفة.
وقالت الجشي، «إن هذه الزيارة تعتبر أول زيارة رسمية تجارية لوفد من شابات الأعمال بالشرقية على مستوى المملكة ضمن جهود ومبادرات المجلس وغرفة الشرقية للسعي لتحقيق أهداف رؤية المملكة2030 م؛ وبرنامج التحول الوطني 2020 م؛ لرفع مشاركة المرأة في تنمي الاقتصاد المحلي وتنويع مصادر الدخل الوطني ».
ويذكر أن الزيارة لأسبانيا التي قام بها مجلس شابات أعمال غرفة الشرقية شاركت فيها (14) رائدة أعمال، بهدف التعرف على أهم المنشآت والهيئات الإسبانية الاقتصادية والالتقاء بنظيراتهن من سيدات الأعمال هناك ، وشملت لقاءات وزيارات مع أعضاء حكومة كتالونيا للاطلاع على تجربتها في النهوض بالصناعات الغذائية والصناعات الكيميائية والطاقة والموارد ، والصناعات الصحية، والمنتجات الصيدلانية، وقطاع الأزياء.
كما التقت الشابات بنظيراتهن من سيدات الأعمال الأسبانيات، وعدد من أصحاب المشاريع والشركات، إلى جانب عدد من المح امين الأسبان للتعرف على نظم الضرائب والنظام القانوني بشكل عام والقوانين الاستثمارية المعمول بها في النظام الاقتصادي الإسباني .
وقد اجتمع الوفد بنحو 78 شركة أسبانية في مختلف المجالات، إضافة إلى اجتماع مع مدير اتحاد مصنعي الأثاث والإكسسوارات المنزلية، ومناقشة آلية الشراكات والتبادل التجاري، بالإضافة إلى اللقاء الذي تم عقده مع رئيس ونائب غرفة تجارة وصناعة طرطوسة .
كما قام الوفد بزيارة المكان المخصص ل “الأوتلت” (الماركات العالمية)، لأجل التعرف على آلية المجمعات التجارية وأسواق الأوتلت في إسبانيا .
يذكر أن مجلس شابات أعمال غرفة الشرقية، قد أنشئ لأجل تطوير ودعم شابات الأعمال، وخلق بيئة اقتصادية مساندة ونشر ثقافة الروح الريادية بين الشابات وتشجيعهن على المبادرة والإبداع ، إضافة إلى إرشادهن لكيفية إدارة أعمالهن وفقا لأسس علمية وإدارية حديثة وتحفيزهن علي خلق فرص العمل بدلا من طلبها .
ويشكل المجلس منصة لرائدات أعمال الشرقية لتحقيق مصالحهن في تقوية استثماراتهن ومشاركتهن الاقتصادية لدعم المحتوى الاقتصادي المحلي عبر مجموعة من البرامج المتنوعة ، التي تصب في أهداف المجلس.

كتب: حسين الناظر

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

ملتقى مستقبل السياحة والترفيه ينطلق في جدة 9 أكتوبر المقبل

تنظم غرفة جدة -ممثلة في لجنة السياحة- فعاليات ملتقى مستقبل السياحة والترفيه 2017، تحت عنوان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *