الرياض تستضيف الملتقى السعودي لصناعة الاجتماعات فبراير القادم

تستضيف مدينة الرياض الملتقى السعودي لصناعة الاجتماعات، في الفترة 18 – 20 من شهر فبراير لعام 2018، والذي ينطلق برعاية الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز؛ رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس اللجنة الإشرافية للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات.
يأتي ذلك في إطار اعتماد اللجنة الإشرافية للبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات قرارًا يقضي بتطوير المنتدى السعودي للمؤتمرات والمعارض، الذي أقيم خلال السنوات الأربع الماضية في كل من: الرياض، وجدة، والدمام، والمدينة المنورة.
ويصاحب الملتقى عقد مؤتمرًا لمناقشة قضايا صناعة الاجتماعات ، بجانب إقامة معرض تجاري للموردين،  يتضمن مشاركات دولية ؛ لتطوير صناعة الاجتماعات ونقلها إلى العالمية، علاوة على  تنظيم بعض الفعاليات الأخرى، التي تشمل الجلسات العلمية، وورش العمل.
ومن المقرر تخصيص يوم للشباب المعني بصناعة الاجتماعات، عبر لقاء “قادة المستقبل”، الذي يضم عددًا من المحاضرات، واستعراض التجارب الناجحة في هذا الإطار، فيما يخصص الملتقى يومًا للجمعيات السعودية لمناقشة سبل تطوير الفعاليات التي تقيمها الجمعيات المهنية والعلمية والصحية والأهلية
جدير بالذكر أن الملتقى السعودي لصناعة الاجتماعات هو ملتقى سنوي، يهدف إلى مناقشة العديد من الموضوعات المتعلقة بإحداث طفرة في مستقبل صناعة الاجتماعات السعودية ومساهمتها في تحقيق رؤية 2030.
وكان التقرير الصادر مؤخرًا عن البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات قد كشف عن تطور صناعة الاجتماعات السعودية خلال السنوات الماضية؛ حيث أقيمت نحو 5240 فعالية مرخصة في المملكة خلال النصف الأول من عام 2017 ،  بنسبة زيادة 12% مقارنة بأعداد الفعاليات التي أقيمت خلال النصف الأول من عام 2016.
اقرأ أيضًا:
كتبت: سلمى ياسين

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

20 مليون ريال غرامات مخالفة توطين الاتصالات خلال الربع الأول

سجل حجم الغرامات التي فرضتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، خلال الربع الأول من عام 2018 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *