البيتكوين أم ريادة الأعمال؟!

بالرغم من أنني ربحت كثيرًا من المال في الفترة الأخيرة من العملات الرقمية المشفرة (بيتكوين)، لكن ذلك لم يُكسبني أية مهارة  جديدة، بل استغرق مني وقتًا، وكلفني مالًا.

كان علي الحصول على المال الذي يمكن تحمل خسارته، فاتجهت للاستثمار في البورصة؛ لأنني قررت منذ عامين أن أسلك مجال ريادة الأعمال.

أنشئ رأس مالك

إن تأسيس مشروع ناجح يولد المال الذي أستطيع أن أقرر ماذا أفعل به، لكن التأسيس يتطلب رأس مال، وهنا توفر القروض، الوقت المطلوب للتأسيس؛ ما يتيح لك- كرائد أعمال- فرصًا جديدة، علاوة على إتاحة التواصل مع رواد أعمال وخبراء آخرين؛ ما يفتح لك الأبواب أمام فرص وصناعات أخرى لم تخطر ببالك.

أما إن كنت موظفًا، فإنك تخصص وقتك كله للعمل لصالح شخص آخر، والحصول على راتب شهري، ثم تذهب معظم أموالك التي جمعتها طوال 20 سنة لسداد القرض الذي اشتريت به منزلك؛ ما يعني أنك لن تمتلك سيولة مالية تمكنك من الاستثمار.

ربما تجد فرصًا لاستثمارات كبيرة، ولكنها تكون انتهت بالوقت الذي تتناول فيه الصحف أشخاصًا أصبحوا أثرياء، علاوة على أنك لن تقابل الأشخاص الذين يتيحون لك فتح الأبواب أمام الاتجاهات الجديدة، بل على العكس ستلتقي أشخاصًا مرتبطين بوظائفهم بسبب القروض العقارية، لا يمتلكون المال الذي يمكنهم من الاستثمار، ولا يستطيعون تعليم أنفسهم أبعد من الأشياء التي تحتاجها وظائفهم؛  أي يكونون محاصرين بوظائفهم مثلك.

كون ثروتك بشروطك

إن السر الحقيقي وراء بناء الثروة، هو ان تكون مسؤولًا عن تكوينها؛ إذ يجب أن تكون ثروتك وفق شروطك الخاصة، فأنت تحتاج للنقود لتذهب إلى عملك؛ لتحصل على أموال أخرى.

إذا كنت تعمل في إطارعمل يحد من قدرتك على كسب المال، ويحجزأموالك لتسدد ديونك على المدى الطويل، ويضيق نطاق تعليمك، ويعيق قدرتك على مقابلة الناجحين، فأنت شخص مغيب، كمعظم الناس الذين يختارون أن يكونوا مغيبين، ثم يتساءلون بعد ذلك: لماذا أمضوا 20 سنة أو أكثر من أعمارهم دون إحراز أي تقدم!.

وبمرور السنين ترتفع رواتبهم قليلًا، وتنخفض ديونهم قليلًا، وهم يستمعون إلى قصص نجاح متتالية لأشخاص قاموا باستثمارات جديدة، ويستغربون: لماذ هم ليسوا كذلك؟، هذا يعني أن هناك قوة خارجية ما ستهبط عليك وتهبك المال الذي تحلم به، بينما الواقع يشير إلى أن الثروة هي رد فعل لما تقوم به، فهي لن توهب لك بدون مجهود.

من الأشياء الطيبة التي يمكنك القيام بها، هو أن تبدأ بتكوين ثروتك الآن ووفق شروطك الخاصة، واعلم أن الوقت المناسب دائمًا للتنفيذ، هو في الحال، دون تأجيل.

إن بناء الثروة يحتاج في البداية إلى وقت، أكثر من حاجته للمال، خاصة في الأعمال التي تكون عبر الإنترنت.

عن Yaro Starak/ يارو ستاراك

كاتب مدونة Blog Profits Blueprint، متخصص في تعليم: كيف تكسب الأموال من التدوين؟. https://www.entrepreneurs-journey.com/ [email protected]

شاهد أيضاً

اكتساب المال..والتحكم في الوقت

عندما التحقت بالجامعة، وأصبحت مستقلًا، سعدت بذلك الاستقلال الذي يمنحني الحرية لفعل ما أريد وقتما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.