جانب من فعاليات الاجتماع السابق للشبكة

الاجتماع الرابع للشبكة العربية لحاضنات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمدن التكنولوجية

استضافت العاصمة المغربية الرباط أعمال الاجتماع الرابع للشبكة العربية لحاضنات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمدن التكنولوجية بالمنطقة العربية (أرتيكنيت)، وقد بحث المشاركون في الاجتماع سبل تعزيز الحاضنات العربية والمدن التكنولوجية على المستوى الاقليمي والدولي، واشراك المدن التكنولوجية العربية في مختلف الديناميات التكنولوجية لتحقيق التكامل والتفاعل وتبادل الخبرات، وتدارس المشاركون في مواضيع تتعلق بكيفية وامكانية تطوير التعاون والتبادل مع شبكات مماثلة على الصعيدين الاقليمي والدولي والمساهمة في بناء القدرات في مجال انشاء وادارة المؤسسات التكنولوجية.

وأعقب الاجتماع دورة تدريبية ليومين بمساندة الاتحاد الدولي للاتصالات، شارك فيها  15 من مدراء وممثلي حاضنات المشاريع والمدن التكنولوجية بالمغرب والسعودية وتونس وفلسطين و والسودان وموريتانيا وباكستان، بهدف تطوير التعاون بين الحاضنات في المنطقة العربية، ومساعدة المؤسسات المنتصبة لتبادل الخبرة وفتح أسواق جديدة للشباب العربي لتطوير أعماله، وايجاد شركاء في المنطقة، وكذا فتح الباب للانخراط في هذه الشبكة ومد يد المساعدة والتكامل بين أعضائها.

وصرح أحمد حموش رئيس شعبة الشؤون العلمية والتقنية بالمركز الوطني للبحث العلمي والتقني ؛ بأن هذا التعاون الدولي والعربي خاصة في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مهم لتطوير البحث العلمي والتقني وتثمينه، ويكتسي أهمية بالغة في تعزيز النمو الاقتصادي في المنطقة العربية.

وأكد حموش؛ أن هذا اللقاء من شأنه أن يرتقي بأنشطة الشبكة إلى مستوى أحسن، عبر نشر المعرفة التكنولوجية والخبرات بين الأعضاء المشاركين، وإنجاز مشاريع مشتركة فعالة بين المشاركين.

وقال صلاح الدين معرف المستشار الأول ونائب المدير الإقليمي بالمكتب العربي للاتحاد الدولي للاتصالات؛ إن هذا الاجتماع يشكل فرصة للارتقاء بأنشطة الشبكة إلى المستوى الذي يمكنها من تحقيق أهدافها، بالإضافة إلى تحديد الأنشطة القادمة والمشاريع المشتركة التي يمكن إطلاقها بتعاون مع شركاء من داخل الشبكة ومن خارجها.

وأضاف المتحدث أن هذا الاجتماع يأتي بعد سلسلة من الأنشطة التي نظمتها الشبكة، كان آخرها ورشة عمل ومعرض تم تنظيمهما بالقرية الذكية بمصر، تلتهما دورة تدريبية لرؤساء الحاضنات استضافها مركز الابداع التكنولوجي وريادة الأعمال بدعم من الاتحاد الدولي للاتصالات.

يذكر أنه تم إنشاء الشبكة العربية لحاضنات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمدن التكنولوجية بالمنطقة العربية سنة 2014 في الجزائر، بدعم من الاتحاد الدولي للاتصالات، بعد تبني مجموعة من الأعضاء المؤسسين لهذه الفكرة خلال اجتماع تونس للمدن التكنولوجية العربية سنة 2013.

 

كتب- حسين الناظر

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

4 إدارات تعليم تعتمد منصة «نون» لتهيئة الطلاب في القدرات

وقعت أربع إدارات تعليمية بمدينة الرياض اتفاقيات متعددة مع منصة نون التعليمية، الرائدة في مجال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *