إدمان العمل

في ظل التكنولوجيا الحديثة, وتطورات العصر المتسارعة، أصبح كثيرون مدمنين على العمل دون إدراكهم ذلك. هذه حقيقة لامفر منها, فالانهماك الشديد على العمل، ودفع النفس إلى حدود طاقتها، يُصنَّف بأنه إدمان، كإدمان المخدرات والكافيين .

لكي تتأكد من خُلو ذاتك من هذا الإدمان, فهذه أربعة مؤشرات، إذا توافرت لديك، فاعلم أنك مدمن للعمل :

1. لاتستطيع الجلوس بدون عمل أي شئ !
من إسرار السعادة النفسية, قيامك بتخصيص وقت يومي لا تفعل فيه أي شئ. إذا كان لديك محاولات سابقة للجلوس والنظر من خلال النافذة، ثم تقوم بعدها مباشرة بتنظيف النافذة من الأتربة, فأنت مدمن على العمل!.

2. ليس باستطاعتك استكشاف قدراتك الإبداعية
يميل غالبية الناس إلى استكشاف قدراتهم الإبداعية كل حين، لكن عندما تزدحم حياتك بالأعمال؛ فيكون الإبداع من أوائل المغادرين لحياتك.

لاتستهن بالإبداع، فإنه وقود الحياة السعيدة والصحية, فإن وجدته في حياتك، فإنها ستتغير بنسبة عالية جدًا ،وسواء كان مجال إبداعك الرسم, أو التمثيل, أو حتى الكتابة، فابحث عن موقد إبداعك ومارسه بصورة يومية؛ لترى حياتك تتجه نحو السعادة تدريجيًا.

3. الابتعاد طويلًا عن القراءة
تعتبر القراءة الحرة نشاطًا ذهنيًا, تساعد على التطور الذاتي والاستراخاء والمتعة. فإذا ابتعدت عن القراء فترة طويلة, فأنت على الأرجح تنهك نفسك في العمل ؛ المر الذي يتطلب منك الاسترخاء.
استمتع بالقراءة واجعلها ضمن نشاطك اليومي، وليس فقط وسيلة للنوم، وحينها ستلاحظ تغيرًا ملموسًا في حياتك وشعورًا بالراحة النفسية.

4. عدم تغذية شغفك
يجب أن تكون تغذية شغفك، من أهم أهداف حياتك، سواء كنت مشغولًا باجتماعات عمل لاتنتهي، أو الرد على مكالمات هاتفية طويلة؛ لأن ذلك يحول دون أن تتآكل روحك من العمل الشاق.
تُعد تلك المؤشرات الأربعة، ناقوس خطر لصحتك وحياتك الشخصية, فإذا وجدت أحدها عندك , فتصرف تجاهها على الفور، قبل أن تُصاب بحالة إدمان لاعلاج منها.

Content Protection by DMCA.com

عن سارة سليمان

مدربة وكاتبة في الأعمال والضيافة

شاهد أيضاً

انترناشيونال جولدن جروب

حققت أفضل النتائج في تاريخ مشاركاتها في آيدكس الكعبي يؤكد: “إنترناشيونال جولدن جروب” توقع صفقات استحواذ وعقودا واتفاقيات

استحواذ “إنترناشيونال جولدن جروب” على “بوميرانجر” الفنلندية للقوارب بنسبة 100% أكد فاضل سيف الكعبي الرئيس …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *