أسئلة قانونية حول الفرنشايز (2/2)

في هذا الجزء، طرحت أسئلة أخرى على المحامين الثلاثة: راش نيجت، وتشارلز إنترنيكولا، وجوش براون، والتي تتضمن:

  • هل اتفاقيات الفرنشايز قابلة للتفاوض؟ وأي جزء منها قابل للتفاوض؟
  • كمحامٍ متخصص في الفرنشايز، أي جزء من الاتفاقية يزعجك أكثر من غيره؟
  • ما أفضل نصيحة تقدمها للراغبين في امتلاك فرنشايز؟

فكانت الإجابات كما يلي:

  1. هل اتفاقيات الفرنشايز قابلة للتفاوض؟ وأي جزء منها قابل للتفاوض؟

راش: نعم، فكثير من الاتفاقيات يعتمد على المدة التي قضاها الممنوح في العمل، ومدى رغبة المانح في الحصول على ممنوح الامتياز. غالبًا ما يحصل ممنوح الفرنشايز -متعدد الوحدات- على تنازلات أكثر من تلك التي يحصل عليها ممنوح الفرنشايز العادي. وربما تؤدي عدم الرغبة في شراء الفرنشايز إلى بعض التنازلات أيضًا. وفي أحيان كثيرة أرى أصحاب الفرنشايز المحتملين ممن يعتزمون التوقيع قبل حتى أن أقابلهم، فيما ينتظر البعض الآخر مني نوعًا من التأكيد فقط، بدلًا من الاستشارة القانونية الحقيقية.

تشارلز: نعم، اتفاقيات الفرنشايز قابلة للتفاوض، على كل حال فكل صاحب امتياز يختلف عن الآخر من حيث التفاوض. الأمر يعتمد على رأي المانح ، والتغييرات المطلوبة، فنحن عادةً ما نحاول فهم الأهداف الشخصية والعملية للممنوح المحتمل، مع محاولة تنسيقها مع شروط الاتفاقية بطريقة عادلة. وعند تعديل الاتفاقية، نركز على شروط التفاوض؛ من أجل تزويد الممنوح بمزيد من الحماية، بما في ذلك- على سبيل المثال- الحصول على منطقة محمية.

جوش: نعم، أرى أن الأجزاء المتعلقة بالقوانين الخاصة بالدولة قابلة للتفاوض، عندما يكون لدى صاحب الامتياز اتفاقية لا تتوافق مع قوانين الدولة التي يرغب في بيع الامتياز فيها. وأحيانًا تكون الرسوم الأولية للامتياز قابلة للتفاوض. ويمكن لممنوح الامتياز الجديد غالبًا، التفاوض لتأجيل الرسوم لفترة من الزمن في بداية الامتياز. لقد تفاوضت حول اتفاقيات فرنشايز مختلفة، لكن أغلبها كان يعتمد على أمر محدد: الموقع، ومنذ متى يعمل هذا الامتياز؟، وكم موقعًا تابعًا له تم افتتاحه؟.

  1. كمحامٍ متخصص في الفرنشايز، أي جزء من الاتفاقية يزعجك أكثر من غيره؟

راش: التحريف، بالقول إن الامتياز فرصته في النجاح أكبر من فرصة العمل المستقل، بينما الواقع أن احتمالات الفشل في الاثنين تكون بالمعدل نفسه ، بالإضافة إلى ذلك، يقوم بعض مانحي الفرنشايز، بأعمال رديئة مع الممنوحين الذين يعانون ماديًا، بعدم مساعدتهم ليصبح أداؤهم أفضل.

تشارلز: ادعاء بعض مستشاري تطوير الفرنشايز بأنهم محامون، وإخبار أصحاب العمل غير الجاهزين لامتلاك الفرنشايز، بأنهم يستطيعون دفع التكاليف بمجرد بدء الفرنشايز!.

جوش: أكره أنظمة الفرنشايز التي تتخذ من الممنوحين- الذين يعطونهم الثقة- فريسة لها، والمانحين الذين ينصب كل تفكيرهم على جمع المال، وليس التفكير في نجاح العمل. كذلك، أنزعج جدًا من الممنوحين المحتملين الذين يتصلون بي لطلب المشورة، ثم يقولون إنهم اطلعوا على الاتفاقية ويشعرون بالارتياح تجاهها، في تلك الحالة أسألهم: إذًا لماذا اتصلتم بي؟!.

بمعنى آخر؛ إن عقود الامتياز عقود قانونية وتتضمن علاقات معقدة؛ وبالتالي لن تستطيع فهمها بالشكل الذي يساعدك على شراء الامتياز بمجرد قراءتها. إنني أكره أن أسمع شخصًا يصف شراءه لفرنشايز وكأنه يشتري عملًا في علبة. إن شراءك لعمل ناجح في أقاليم أخرى، لايعني أنك لست بحاجة لأن تعمل، وتضع الخطط من أجل النجاح. ليس هناك اختصار لنجاح أي عمل حتى لو كان امتيازًا.

  1. ما أفضل نصيحة تقدمها للراغبين في امتلاك فرنشايز؟

راش: لاتشتري وظيفة لنفسك، ابحث عن فرص الامتياز التي تتيح لك تحقيق عائد كبير على استثماراتك. إذا لم يكن لديك رأس مال لشراء فرنشايز، أو كان لديك تمويل كافٍ لمرحلة البدء على الأقل لمدة سنتين، فهنا أتساءل: هل يجب أن تفعل ذلك في هذه الحالة؟.

تأكد جيدًا من العائد الذي تجنيه من استثماراتك، فهل من الأفضل أن تؤسس مشروعًا مستقلًا بعيدًا عن الفرنشايز ورسومه، أم تشتري فرنشايز من مانح ليس معروفًا، ولن يقدم لك الكثير؟.

تشارلز: قم بالمجهود اللازم تجاه أنظمة الفرنشايز، قبل التقدم والالتزام.

جوش: هناك ثلاث نصائح:

أولًا: اكتشف ما إذا كان قالب شخصيتك ملائمًا لأن تصبح صاحب فرنشايز جيدًا، فليس بإمكان الجميع أن يكونوا أصحاب فرنشايز، فيجب أن تعرف هل أنت واحد منهم أم لا.

ثانيًا: لاتشترِ مشروع فرنشايز لمجرد أنك رأيته ناجحًا في مكان آخر، بل إذا كان يمكنك أن تجعله ناجحًا بأفكارك واستراتيجياتك.

ثالثًا، خذ وقتك، وابحث عن النصيحة الجيدة من محامٍ، أو مستشار، أو ناصح، أو موظف بنك قبل أن تشتري الفرنشايز.

 

الخلاصة:

  1. إذا كنت تريد شراء فرنشايز، فاتخذ محاميًا كمستشار لك قبل أن تأخذ قرارك بالنفي أو الإيجاب.
  2. محامي الفرنشايز الجيد- كالمذكورين في المقال- يجنبك كثيرًا من المشاكل الجوهرية، كما يجعلك على فهم كامل ببنود اتفاقية الفرنشايز.
  3. محامي الفرنشايز الجيد هو المفتاح القادر على التفاوض بخصوص بنود الاتفاقية التي لا تشعر بالارتياح تجاهه

عن جويل ليبافا

معروف بملك الفرنشايز، ومؤلف كتاب become A Franchise Owner. ويدير موقع Franchise Business University. ويساهم في منشورات مدونة شهريًا تعود إلى Franchise Direct.

شاهد أيضاً

لا تشترِ مشروع فرنشايز إذا كنت حديث التخرج

بعد أن تخرجت من الجامعة، ما هي خطوتك القادمة ؟ قد تعود إلى الوظيفة التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.